الجمعية الوطنية للإستشارة القانونية والإعلام

اهلا وسهلا بك في منتدى الجمعية الوطنية للاستشارة القانونية والاعلام، المنتدى مفتوح لكل من له مساهمة فكرية أو استشارة قانونية أو المساهمة ببرامج مفيدة.
الجمعية الوطنية للإستشارة القانونية والإعلام

استشارات ونصوص قانونية،قضايا فكرية، برامج كمبيوتر، مواقع تعليمية، جرائد عالمية.

المواضيع الأخيرة

» اسطوانة الموسوعة العلمية
السبت أغسطس 26, 2017 10:22 am من طرف ouadah

» الموسوعة الاسلامية الشاملة
السبت أغسطس 26, 2017 10:03 am من طرف ouadah

» كتب شرح هامة
السبت أغسطس 26, 2017 9:30 am من طرف ouadah

» تاخر اتمام المرقي العقاري للسكنات
الخميس مايو 04, 2017 5:56 pm من طرف دادي30

» هل يمكنني طلب شكوى ضد قاض عقاري منحاز لخصمي في قضية عقارية (عاجل)
الثلاثاء مايو 02, 2017 11:00 am من طرف StarsatSRX

» تجول في الحرمين الشريفين
السبت ديسمبر 17, 2016 10:04 pm من طرف ouadah

» الزواج المختلط...الوثائق والاجراءات...اللازمة..........
الخميس سبتمبر 15, 2016 4:33 pm من طرف amine.2323

» تاريخ الصهاينة الغامض
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 2:47 pm من طرف Admin

» زواج جزائرية بعراقي من مواليد الكويت
الخميس أغسطس 18, 2016 7:11 pm من طرف ايمان555

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 385 مساهمة في هذا المنتدى في 230 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 307 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو 20kamel فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 29 بتاريخ الخميس يناير 26, 2017 5:54 pm


    مامدى حدود مسؤولية المجتمع في حماية المبلغين والشهود عن قضايا الفساد

    شاطر

    الوسيط القضائي

    عدد المساهمات : 53
    تاريخ التسجيل : 15/05/2012

    مامدى حدود مسؤولية المجتمع في حماية المبلغين والشهود عن قضايا الفساد

    مُساهمة من طرف الوسيط القضائي في الجمعة فبراير 08, 2013 10:40 am




    ما مدى مسؤولية المجتمع في حماية الشهود والمبلِّغين عن قضايا الفساد، .
    يتكلم العام والخاص عن الفساد بمفهومه الواسع وعن مختلف مظاهره وصوره( أخلاقي اداري ، سياسيي مالي....... الخ) وجعلت الأممية الدولية منه يوم 09 ديسمبر يوما عالميا لمكافحة الفساد عفوا يوما عالميا للاحتفال بالفساد
    إن آلية استعراض اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الخاصة في تقييم درجة تنفيذ الأعضاء الموقعين على الاتفاقية الأممية حول مكافحة الفساد تستدعي من الخبراء والمهتمين بموضوع الفساد الوقوف ولو بفاصلة من التأمل في ترسانة التدابير غير الجدية التي اتخذتها الحكومات في مكافحة الفساد،
    ومن بين نقاط الضعف التي سجلت بفضل آلية استعراض اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد من قبل الحكومات الموقعة على الاتفاقية عدم توفير اغلب تشريعات الدول لنصوص صريحة بخصوص الحماية اللازمة للشهود والمبلِّغين عن قضايا الفساد من أي فعل يهدد سلامتهم والمضايقات والأضرار المحدقة بهم جراء تبليغهم عن قضايا من هذا النوع ومنها التشريع الجزائري ، ما جعل الناس يحجمون في الكثير من حالات التبليغ عن قضايا الفساد والأمثلة في هذا المجال عديدة فأستسمج السيدات والسادة القراء والمتتبعين وصاحب الشأن في الأساس أن أصيغ مثالا للإشهاد لا الحصر عن بطل السيناريو محل الإشهاد السيد/ عوين رشيد الجمركي والمكلف بمهمة على مستوى مصنع البرمة الذي يصدّر من خلاله الغاز إلى الشقيقة تونس و الخاضع للرقابة الجمركية حيث انه وعلى اثر التقرير المعد من طرف الجمركي والمتضمن ملاحظاته تقصير مصالح الجمارك في الرقابة للغاز الموجه الى تونس قبل استلامه المهام المأمور بتوليها ووفقا لمقتضيات المواد من 165-172 من قانون الجمارك فيما يتعلق بالمصانع الخاضعة للرقابة الجمركية ،كما ان تصريحه الصحفيي بجريدة الشروق ورسائله الموجهة لرئيس الجمهورية بخصوص الموضوع نفسه تكون قد أزعجت مسؤولي القطاع الأمر الذي أدى به الوقوع ضحية في فخ تحت قاعدة امر دبّر بليل من اجل التخلص من وجوده كموظف أولا ثم اتهامه بارتكاب جنحة قذف وإساءة هيئة نظامية ليحال بطلب من مسؤولية على محكمة محل الاختصاص حتى تكتمل الضربة القاضية له ولآمثله.
    صغنا هذا المثال كعينة حية تناولتها الصحافة والمواقع الاجتماعية حيث أصبحت محل رأي عام فالساكت عنها في مثل هذه الحالات شيطان اخرس
    وأمام هذا التصرف الغريب والمريب في آن واحد ، الآ يحق لنا أن نتساءل حول إشكالية تطبيق النصوص القانونية وتفسيرها وتكييف التهم ؟
    فالمادة 15من القانون رقم06-01الصالدرفي 20فبراير سنة 2006 ،المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته والتي جاءت بنصها الموجب"يجب تشجيع مشاركة المجتمع المدني في الوقاية من الفساد بتدبير مثل:
    - اعتماد الشفافية في كيفية اتخاذ القرار وتعزيز مشاركة المواطنين في تسيير الشؤون العمومية
    - اعداد برامج تعليمية وتربوية وتحسيسية بمخاطر الفساد على المجتمع
    - تمكين وسائل الإعلام والجمهور من الحصول على المعلومات المتعلقة بالفساد مع مراعاة حرمة الحياة الخاصة وشرف وكرامة الأشخاص وكذا مقتضيات الأمن الوطني والنظام العام

    وعلى ضوء هذه الحقيقة وحقائق اخرى لايتسع المجال ذكرها يأتي ثمة تساؤل رئيسي حول مامدى مسؤولية المجتمع في حماية الثروة الوطنية من الفساد؟ قياسا للمادة8 فقرة5 من الدستور الجزائري 96/
    يختار الشعب لنفسه مؤسسات، غايتها مايأتي/.الفقرة5/حماية الاقتصاد الوطني من أي شكل من أشكال التلاعب، أو إلإختلاس،أو الاستحواذ،أو المصادرة غير المشروعة.
    المؤكد ا ن أهل الاختصاص وبدون تطاول على النصوص يدركون تمام الإدراك ان النصوص القانونية في واد وأهل الحل والعقد في واد أخر.
    ونظرا لضيق مساحة النشر وما تقتضيه أدبيات توظيف مساحات المواقع الاجتماعية اكتفي في الجزء من المقال بالنداء إلى نشطاء المجتمع المدني والإعلاميين الوقوف وقفة تضامنية مع المتهم/عوين رشيد والمتابع قضائيا بتهمة القذف والشتم لهيئة نظامية بسبب تصريح صحفي وتقارير موجهة للقاضي الأول في البلاد المتضمنة تقديراته سوء تصرف وتقصير إدارة الجمارك في مراقبة تصدير الغاز من مصنع البرمة إلى تونس
    رئيس الجمعية الوطنية للاستشارة القانونية والإعلام /ا.لعروسي

    .







      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 1:23 pm